Facebook Twitter Addthis

التصنيفات » أنشطة الهيئة

ورشة سلامة الغذاء

نظمت مديرية العمل البلدي في "حزب الله" في البقاع الغربي ورشة عمل حول سلامة الغذاء في بلدة مشغرة، شارك فيها مندوبون عن الهيئة الصحية الإسلامية كشركاء رئيسيين في الحملة، ورؤساء بلديات جنوب سد الليطاني. وتخلل الورشة لقاء مع طبيب القضاء في وزارة الصحة العامة في البقاع الغربي الدكتور سعيد طربين، حيث تم التباحث في الإجراءات العملية والعلمية لاستكمال المشروع، وسبل التعاون والتكامل ما بين وزارة الصحة والقيمين عليه.

بدوره، اعتبر مدير العمل البلدي في البقاع الغربي جهاد ياسين أن "مسؤولية البلديات لا تنحصر بالمشاريع الخدماتية المتعلقة بالبنى التحتية فحسب، بل من أهم وظائفها هي السعي لضمان غذاء وطعام صحي وسليم لأهلنا في المنطقة"، وقال: "إننا نعمل مع وزارة الصحة على الخط نفسه، ونتكامل في ما بيننا حتى نصل إلى نتائج أفضل لأن هدفنا خدمة الناس والمجتمع، فحق الناس علينا أن نكون حريصين على صحتهم كما حرصنا على باقي الأمور".

من جهته، قال طربين: "سلامة الغذاء ليست حملة موقتة بل هي حملة دائمة ومستمرة، ولا يمكن أن تقف أبدا، وما يقوم به أصحاب مشروع سلامة الغذاء هو مبني على أسس علمية وصحية صحيحة".

وابدى استعداده الكامل بما يمثل للتعاون مع جميع البلديات لتحقيق أفضل النتائج.

وعرفت مسؤولة برنامج سلامة الغذاء في الهيئة الصحية الإسلامية ربى فحص بالأهداف العامة للمشروع وقالت: "نحن لا نقوم بعمليات التفتيش والرقابة بهدف إقفال المؤسسات الغذائية غير المطابقة للمواصفات، بل الهدف هو التعليم والتثقيف وزيادة الوعي لدى أصحاب هذه المؤسسات والعاملين فيها وكيفية تطبيق المعايير المتعلقة بسلامة الغذاء".

وكانت مداخلات عدة طالب فيها رؤساء البلديات وزارة الصحة بأن يتم وضع قانون يشرع العلاقة بين مشروع سلامة الغذاء وبين الوزارة. 

 
 

' | ' | 55 قراءة