Facebook Twitter Addthis

التصنيفات » الإصدارات » الموسوعة الصحية

التهاب الكبد الوبائي (أ) Hepatitis A


تعريف المرض و تطوره
- التهاب الكبد الوبائي (أ) التهاب فيروسي حاد يصيب الكبد بتغيرات في الانسجه واعراض التسمم.
- يسببه الإصابة بفيروس التهاب الكبد من نوع أ.
- فيروس التهاب الكبد أ ينتمي لعائلة بيكورنافيروس أو (حمى بيكورنوية) وليس لهذا الفيروس غلاف ويحتوي على سلسلة منفردة من المادة الجينية ر ن أ (الحمض النووي الريبي).
- بعد ابتلاع المواد الملوثة بالفيروس ينتقل الفيروس عبر الطبقة الطلائية المبطن للبلعوم أو الأمعاء  وتعبر من خلاله إلى الدم، وعبره تنتقل إلى الكبد حيث تستقر في خلايا الكبد وبالعات الكبد وتتكاثر داخل هذه الخلايا، نتيجة لذلك تصبح هذه الخلايا عرضة لهجوم الخلايا المناعية.
- يتم طرح كميات كبيرة من الفيروس عبر العصارة الصفراوية ومنها إلى البراز وهكذا يصبح المصاب ناقلاً للمرض.. 
- لا يسبب التهاب الكبد الوبائي أ ضرراً دائماً للكبد وغالبا ما تمنح الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي أ مناعة مدى الحياة، ينتج الجهاز المناعي الاجسام المضاده التي توفر الحصانة من المرض لاحقاً.
- يصاب به حوالي عشرة ملايين شخص كل عام وتكثر خاصة في المناطق الفقيرة والنامية نظراً لظروف النظافة. 

طرق انتقاله:
- يتم عن طريق تناول الأطعمة والمواد الملوثة ببراز شخص مصاب بالفيروس.
- نادراً ما تنتقل عن طريق الدم.
- تنتشر العدوى عادة من شخص إلى شخص أو تتم الإصابة عن طريق الأكل والشرب الملوثين بهذا الفيروس من شخص مصاب به. فمثلا تتم العدوى عن طريق تناول الطعام الغير مطهي (مطبوخ) كالمحار shellfish، السلطات، الفواكه التي تؤكل بدون تقشير بعد غسله بماء ملوث أو بعد تلوثه من عمال المطاعم المصابين بالفيروس. 
- أغلب المرضى هم من المسافرين إلى البلاد النامية والذين لم يتعرضوا من قبل إلى فيروس التهاب الكبد أ، ترتفع احتمالية الإصابة بالمرض عند من يمارسون الجنس أو تعاطي المخدرات مع حاملي المرض والمصابين فيه.

عوارضه : 
- الأعراض الأولى للمرض تشابه أعراض الانفلونزا (حمى، قشعريرة).   وبعض المرضى وخاصة الأطفال قد لا تبدو عليهم أية أعراض على الإطلاق، تظهر الأعراض عادة خلال 2-6 أسابيع من التعرض للفيروس. 
- تشمل الأعراض: 
1. التعب والإرهاق 
2. الحمى. 
3. آلام البطن. 
4. الإسهال. 
5. القيء. 
6. فقدان شهية الطعام. 
7. اليرقان (صفار لون الجلد وصلبة العين (بياض العين). 
8. فقدان الوزن. 
9. الحكة. 
10. الاكتئاب. 
11. تحول البول إلى اللون الداكن كلون الشاي، تحول البراز إلى اللون الفاتح.

مدة الإصابة
- تمتد فتر حضانة المرض ما بين 15 إلى 50 يوماً وتستمر الأعراض من أسبوع إلى أسبوعين.
- يكون المصابون ناقلين للمرض وذلك قبل ظهور الأعراض ب 10 - 14 يوماً.
البروتوكول العلاجي: 
- يتم تشخيص الحالة سريريا من خلال الأعراض وقد يلجأ الطبيب إلى التحليل المخبري لتأكيد أو نفي التشخيص. يقوم التحليل المخبري بالكشف عن وجود الأجسام المضادة (غلوبينات M أو IgM) لفيروس التهاب الكبد أ في الدم. الأجسام المضادة (غلوبينات G أو IgG) لفيروس التهاب الكبد أ في الدم يعني حصول مناعة للجسم ضد هذا الفيروس ويكون ذلك عقب الإصابة به أو عقب أخذ اللقاح. 
- لا يوجد علاج محدد لالتهاب الكبد الوبائي أ وعادة ما تنحسر الأعراض من تلقاء نفسها خلال 10-20 يوماً من ظهور الأعراض.
- ينصح المرضى ب :
الابتعاد عن الأغذية كثيرة الدهون والكحول والاكثار من الأغذية السكرية والسوائل.
الراحة. 



الإرشادات الوقائية:
توعية المجتمع بالمحافظة على إجراءات النظافة والصحة العامة والتنبيه على غسل الأيدي جيداً بعد استخدام المراحيض وتغيير حفاضات الأطفال وعدم استخدام أدوات الآخرين. 
توعية المجتمع بغسل الخضروات والفواكه بشكل جيد بماء نظيف وطهي الطعام جيداً، والابتعاد عن تناول المأكولات البحرية إذ أشتبه بنظافتها وكذلك من الباعة المتجولين. 
على مقدمي الأغذية غسل أيديهم جيداً قبل العمل ولبس قفازات أثناء لمس الأغذية المعدة للتقديم. 
عند حدوث عدة حالات على شكل وبائي فيجب تركيز الجهود عليها لتحديد مصدر التلوث وذلك بإجراء استقصاء وبائي.
- الفيروس مقاوم للمعقمات والأحماض والجفاف والحرارة حتى 60 درجة مئوية. يستطيع البقاء لشهور في المياه المالحة والحلوة. يمكن القضاء على الفيروس عبر الكلور أو الفورمالين (0.35% على حرارة 37 درجة لمدة 72 ساعة) أو الحمض البيراسيتي (2% لمدة 4 ساعات) أو بيتا بروبريو لاكتون (0,25% لمدة ساعة) أو الأشعة فوق البنفسجية.
احتياطات للمرضى والمخالطين
لا يشترط عزل المريض بالمستشفى ولكن يمكن متابعة العلاج في المنزل إذا كانت حالته الصحية غير متردية.  الكبار والحوامل قد يحتاجون إلى دخول المستشفى وفي هذه الحالة يتبع الاحتياطات الأساسية واحتياطات الدم وسوائل الجسم حتى يتم التشخيص النوعي لالتهاب الكبد. 
التنبيه بالمحافظة على النظافة الشخصية وغسل الأيدي جيداً والتخلص من البراز والبول والدم باستخدام المرافق الصحية والمحافظة على نظافتها بعد الاستخدام. 
للمخالطين الذين لا يوجد لديهم مناعة للمرض (مثل الأطفال وبعض الكبار) فيمكن أن يعطوا مصلاً مناعياً ولكن يجب إعطاؤه في وقت مبكر. 
يتوفر لقاح واق من التهاب الكبد الوبائي أ يحتوي على فيروس مثبط ويقي من 95% من الحالات لمدة 10 سنوات. هذا اللقاح فعال ويعطى على جرعتين. الجرعة الأولى تمنح مناعة لمدة 2 إلى 4 أسابيع، وتعطى الجرعة الثانية بعد 4-6 أشهر من الجرعة الأولى وتمنح مناعة تصل إلى 20 عاماً. 


 
 

11:17  /  2016-07-14  /  1820 قراءة